نفذ شخص يبلغ من العمر 24 سنة، مدان بـ 7 سنوات سجنا بتهم السرقة والاختطاف والاغتصاب والضرب والجرح، من سجن تاونات.
وحسب مصادر مطلعة، فإن المعني بالأمر الذي وصف بالمجرم الخطير، هرب من السجن من خلال حبكه لخطة، فر بواسطتها من السجن إلى وجهة غير معلومة.
وأضافت ذات المصادر، أن الفار من العدالة أقدم على ضرب رأسه مع الحائط، ليتم نقله عبر سيارة خاصة بالسجن إلى المستشفى لتلقيه العلاجات الضرورية ليتمكن من الهروب من حراس الأمن.
وخلف الحادث استنفارا أمنيا كبيرا للبحث عن الهارب من العدالة الذي قد يشكل خطرا على المواطنين، خصوصا وأن لديه سوابق في الاختطاف والاغتصاب.