ذكرت وكالة الأنباء البلجيكية “بيلكا” أن الشرطة البلجيكية تمكنت، اليوم، بمطار بروكسل، من توقيف زعيم محتمل لخلية جهادية، يشتبه في ضلوعه في تجنيد أعضاء في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية وتلقينهم الفكر الجهادي.

وأوضحت المصدر ذاته أن الأمر يتعلق بمواطن إسباني من أصل مغربي يبلغ من العمر 26 سنة، تم توقيفه بعدما صدرت في حقه مذكرة توقيف أوروبية في إطار الحرب الدولية على الإرهاب.

وأضافت أن الشخص الموقوف، الذي كان يخطط للقيام بعمليات في بلجيكا، كان أحد أكبر المزودين المحتملين للعتاد والدعاية، وقد حاول الالتحاق بمناطق النزاع مرتين دون أن ينجح في ذلك.

وأشارت وكالة الأنباء البلجيكية إلى أن عمليتي توقيف لهما علاقة بهذه الخلية قد جرتا في ماي الماضي ببادالونا وسالو بإسبانيا