أوقفت الشرطة الفرنسية نهاية الأسبوع الماضي، مهاجرا مغربيا، حاول اختراق موكب الملك محمد السادس بالقرب من مطار “شارل دي غول” بالعاصمة الفرنسية باريس.

وحسب ما أوردت مصادر صحفية فرنسية، فالمهاجر البالغ من العمر أربعين سنة، حاول الاقتراب من سيارة الملك التي كانت متوقفة في إشارة ضوئية لأحد الشوارع بمنطقة “ميسني-أملو” قرب مطار “شارل دي غول”، قبل أن يتمكن الحرس الخاص للملك والشرطة الفرنسية المرافقين للملك من توقيفه.

هذا ووضع الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية، بمقر شرطة “Villeparisis”، حيث أخبر الشرطة الفرنسية أنه لم يكن ينوي إلحاق أي أذى بالملك مؤكدا أنه كان يريد التحدث معه فقط.