كشفت مواقع محلية ان موظفا بالجماعة الحضرية لطنجة تعرض، أمس، لدهس مروع من طرف سيارة كانت تسير بسرعة جنونية بحي ادريسية، وقد لقي الضحية حتفه في عين المكان بسبب الاصابات الخطيرة التي تعرض لها في مختلف أنحاء جسده.

وحسب ذات المصادر، فإن سائق السيارة كان يقود سيارته بسرعة مفرطة، ولم ينتبه للضحية الذي كان يهم بقطع الطريق، فدهسه بقوة، وهو الامر الذي لم يدع مجالا للضحية لالتقاط أنفاسه وفارق الحياة نتيجة الاصطدام القوي.

وقد تم نقل الضحية إلى مستودع الاموات في انتظار القيام بالاجراءات اللازمة قبل تقديمه إلى افراد أسرته لدفنه اليوم الجمعة، فيما فتحت المصالح الامنية تحقيقا في الحادث، وقد تم توقيف سائق السيارة.