أصدرت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة، بيانا بخصوص ما تم تداوله عبر بعض مواقع التواصل الاجتماعي، لصورة شاحنة تبريد، على متنها تلاميذ في منطقة الدراركة بضواحي مدينة أكادير.

وقال البيان الذي نشر أيضا عبر الصفحة الرسمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، إن الأمر يتعلق بشاحنة تبريد كانت مركونة بمحاذاة الطريق العمومية، وعلى مقربة من مؤسسة تعليمية في الجماعة الترابية الدراركة (عمالة أكادير إداوتنان)، تجمع حولها عدد من التلميذات والتلاميذ، وتسلق البعض مقطورتها بدافع الفضول، مضيفا أن أحد المارة استغل الواقعة ليلتقط صورا للواقعة بدعوى أنها شاحنة لنقل التلاميذ إلى مقر سكناهم بغرض التمويه والتدليس والتشويش، يضيف البيان.