كشفت مصادر مطلعة لموقعنا ان طبيبا جراحا مراكشيا في عقده الثاني فارق الحياة، أمس، بالعاصمة الروسية موسكو.
واوضحت ذات المصادر، ان الطبيب المسمى قيد حياته مولاي سفيان الادريسي الزاكي كان متخصصا في الاورام السرطانية.
وفارق الهالك الحياة اثر صعقة كهربائية تعرض لها بمحطة القطار بموسكو.
وتنتظر عائلته الاجراءات الادارية والقانونية بموسكو من اجل نقل جثته بمراكش قصد تشييع جثمانه.