أكدت المغنية الأمريكية الليدي غاغا، اعتزال الغناء مؤقتا لفترة غير محددة، بسبب مرض “الفيبروماغيا” الذي تعاني منه في الفترة الأخيرة.

واضطرت المغنية الأمريكية المعروفة، البالغة من العمر 31 سنة، إلى إلغاء حفلة كانت مقررة الجمعة الماضي في مهرجان الروك بريو دي جانيرو البرازيلية، وذلك لأسباب صحية.

وقالت الليدي غاغا في تغريدة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “أيها البرازيليون أنا حزينة جدا لأن وضعي الصحي لا يؤهلني للمشاركة في مهرجان روك إن ريو. أنا مستعدة لكل شيء من أجلكم، لكن عليا الاهتمام بوضعي الصحي كذلك”

وأضافت، “دخلت المستشفى، وأشعر بأوجاع أليمة. هناك أفضل الأطباء الذين يهتمون بي”.

وتعاني المغنية الأمريكية، من “الفيبروماغيا”، الذي يسبب ألما عضليا مزمنا، وأوجاع متعددة.