أقدم أربعيني، متزوج وله 8 أبناء، على قتل شاب يبلغ من العمر 36 سنة، بواسطة السلاح الأبيض وسرقة ممتلكاته، ودفن جثته بمنطقة قروية بضواحي دوار “بني يدر”، بعيدا عن مكان وقوع الجريمة التي تمت بتطوان بحوالي 40 كيلومترا.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني أفادت في بلاغ لها، أن مصالح الأمن بتطوان كانت توصلت بإشعار من شقيقة الضحية، أن هذا الأخير اختفى في ظروف غامضة منذ عدة أيام، وهو ما استدعى فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد ظروف وملابسات الاختفاء.

وأضاف ذات المصدر، أن الأبحاث الميدانية، مدعومة بالخبرات التقنية، أسفرت عن توقيف المشتبه فيه بعدما تبين أنه قام بقتل الهالك، مشيرا إلى أنه تم استخراج جثة الهالك حيث خضعت للتشريح الطبي بمستودع الأموات، إلى جانب أنه تم حجز قطعة معدنية حادة وأخرى خشبية استعملت في تنفيذ الجريمة.

وحكمت إستئنافية تطوان، يوم الأربعاء الماضي، على المتهم البالغ من العمر 44 سنة، بالسجن المؤبد من أجل القتل العمد بواسطة السلاح الأبيض.