لقي 18 لاجئا من بوروندي الجمعة 15 شتنبر، مصرعهم في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية، برصاص عسكريين أثناء “مواجهات” بين الجانبين، بحسب ما أعلنت السلطات المحلية في ولاية كيفو الجنوبية.
وقال مسؤول محلي في سلطات الولاية لوكالة فرانس برس، إن عناصر من القوات المسلحة أرادوا تفريق لاجئين في كامانيولا “من خلال إطلاق الرصاص في الهواء، لكنهم تعرضوا للرشق بالحجارة، ونحن نأسف لمقتل عسكري و18 لاجئا” من بوروندي.