عمدت السلطات المحلية بأكادير إلى إزالة اللافتات السوداء التي منعت على السائحات الأجنبيات السباحة في الشاطئ بـ”البيكيني”.

وقالت يومية الأحداث المغربية في عددها لنهار اليوم إن  المنطقة عرفت حالة استنفار بعد ورود أخبار تفيد بأن قنوات أجنبية تلفزية في طريقها إلى المنطقة من أجل انجاز روبرطاج حول هذه القضية.