كشفت مصادر مطلعة لموقعنا أن جريمة القتل التي هزت منطقة الحي الحسني في الدارالبيضاء، ليلة امس، وبالتحديد في دوار حمر، بطلها إمام مسجد أقدم على قتل زوج أخته بعدما طعنه على مستوى القلب بالسلاح الأبيض.

وأضافت المصادر، أن الجاني وهو إمام مسجد أقدم على جريمته بعدما أدى صلاة العشاء في مسجد المنطقة، حيث التقى بعدها بأخته وزوجها في إحدى المكتبات، وكان الضحية بصدد شراء المستلزمات الدراسية لأبنائه، ليتفاجأ بطعنة غادرة على مستوى القلب أردته قتيلًا بعد اندلاع مشادات كلامية بينهما.

ووفقًا لمصادر قريبة من الضحية والإمام، فإن أسباب الجريمة راجعة للإرث حيث يطالب الجاني أكثر من مرة بحقة في الإرث، وتجدر الإشارة، إلى أن العناصر الأمنية تمكنوا من إلقاء القبض على الإمام، حيث سيتم إحالته على المصلحة الأمنية المداومة في انتظار فتح تحقيق في النازلة.