يعد المغرب الوجهة الأولى لصادرات التمور التونسية بأكثر من 6ر29 ألف طن منذ بداية الموسم (01 أكتوبر 2016) إلى غاية 08 شتنبر الجاري، حسب معطيات لوزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري التونسية

وذكرت الوزارة أن المغرب “يظل الوجهة الأولى لصادرات التمور التونسية بأكثر من 6ر29 ألف طن وتليه فرنسا ب2ر7 ألف طن ثم ايطاليا ب8ر5 ألف طن فإسبانيا وماليزيا وإندونيسيا والولايات المتحدة الأمريكية بكميات متقاربة تفوق أربعة آلاف طن”.

وأشارت ذات المعطيات إلى أن عائدات تونس من التمور المصدرة ارتفعت بنسبة 20 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من السنة المنقضية لتبلغ 9ر554 مليون دينار تونسي (190,3 مليون أورو) مقابل 5ر462 مليون دينار (158,8 مليون أورو).

وأبرزت الوزارة أن كميات التمور المصدرة في ذات الفترة بلغت 5ر107 ألف طن مقابل 9ر107 ألف طن، خلال نفس الفترة من الموسم الماضي.