تمكنت العناصر الأمنية، من فك لغز الجريمة البشعة التي اهتزت لها مدينة مراكش يوم أمس.

وقد شهد حي الداوديات جريمة بشعة، راحت ضحيتها مسنة تعرضت للذبح على يد شاب من الشباب الذين يقطنون بمنزلها المعروض للكراء والمخصص لطلبة الجامعة.

وكشفت التحقيقات أن المشتبه به قتل الضحية بدافع السرقة وقد كان تحت تأثير مواد مخدرة.