ماذا جرى، وحدة التحقيق والروبورطاج:

نشرت “ماذا جرى” في الثلاثة أجزاء السابقة معلومات عن سعيد بوتفليقة أخ الرئيس،وعبد الملك السلال كاتم سره ورئيس الحكومة، وأحمد كايد صالح قائد الفيلق العسكري، وهم أقوى رجال الرئيس المقربين إليه.
وقد بدا واضحا أن بوتفليقة في وضع صحي حرج، خاصة من خلال الصور التي تم يثها بعد تنقيحها إثر الاستقبال الذي خصص للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند.
وإذا كانت الصور التي تم ترتيبها بشكل تنقيحي، أظهرت عجز الرئيس الجزائري أمام أنظار العالم، فقد زج بالرئيس الفرنسي ليصدر شهادة طبية نعتتها المعارضة الجزائرية ب”الكاذبة” حين صرح بأن صحة الرئيس الجزائري على احسن ما يرام، وهو تصريح سخرت منه الصحافة العالمية أيضا وخاصة الفرنسية.
ويبقى السؤال المعلق هو متى يتم الرجوع إلى الدستور لتنظيم انتخابات سابقة لأوانها، وضمان انتقال سلمي للسلطة، وفق ما تطالب به المعارضة الجزائرية ؟
ويظل الجواب على هذا السؤال معلقا في ظل استفادة رجال أقوياء في محيط الرئيس من وضعه الصحي، لحكم البلد بيد من حديد، ويساهم موقعنا بتقديم تعريف موجز لحاشية الرئيس المتحكمة بزمام الأمور ضمن سلسلة يومية.
ويظل الجواب على هذا السؤال معلقا في ظل استفادة رجال أقوياء في محيط الرئيس من وضعه الصحي، لحكم البلد بيد من حديد، ويساهم موقعنا بتقديم تعريف موجز لحاشية الرئيس المتحكمة بزمام الأمور ضمن سلسلة يومية.
الطيب لوح: حافظ الأختام
لوح
مسار قضائي طويل ومهني طويل للطيب لوح نقله من قاعات المحاكم كقاضي، وكرئيس لمحكمة، إلى مناصب أعلى بالمجالس العليا والهيئات النقابية والشعبية بالجزائر، قبل أن يحل برحاله في المناصب الحكومية، فيعين أولا وزيرا للعمل والشغل والضمان الاجتماعي، ثم وزيرا للعدل وحافظا للأختام، ومشرفا على الإصلاحات القضائية بالجزائر.
لكنه وهو يجلس على كرسي العدل والأـختام وجد نفسه وسط زوبعة من الفضائح المالية والرشاوي التي جيب ان يواجهها داخل وزارته أو يحسم فيها بصفته وزيرا للعدل،أمر ىخر سيجعله يقظا طيلة الوقت وهو الفضائح التي ورط فيها مقربون للرئيس بوتفليقة، ليجد نفسه أمام مسؤولية كبيرة وحساسة.
الطيب لوح أصبح اليوم من رجالات العهد الجديد في الجزائر، وإذا كان للقضاء دور في الاتهامات الموجهة إلى الداخلية وإلى بوتفليقة بتزوير الانتخابات، فإن المستشار طيب لوح كان لها بالمرصاد حماية للرئيس خاصة أنه لا يقوى في ظل عجزه الصحي على تحمل الأازمات والصدمات.
كار بوتفل