قُتل خمسة أشخاص من عائلة فرنسية من أصل مغربي، امس، في حادثة سير مروعة بإقليم بورغوس في شمال إسبانيا.

وكشفت القنصلية العامة للمغرب ببلباو، أن الضحايا هم سيدة من جنسية مغربية تبلغ من العمر 32 سنة المسماة قيد حياتها حنان الأبيض، وأبنائها الثلاثة البالغين من العمر على التوالي 9 و7 و3 سنوات، وكذا والدتها (60 سنة) المسماة قيد حياتها مليكة الخلوقي.

وأضافت القنصلية حسب “لاماب”، أن رب الأسرة، وهو فرنسي الجنسية، نجا من الحادثة ويتلقى حاليا العلاج بمستشفى ميراندا دي إيبرو.

ووقعت الحادثة على مستوى بلدة بانكوربو عندما اصطدمت السيارة التي كانت تقل العائلة الفرنسية من أصل مغربي مع شاحنة من الوزن الثقيل لأسباب لم يتم تحديدها بعد.

وقد اتصلت مصالح القنصلية العامة للمغرب ببلباو بعائلة الضحايا بفرنسا قصد تقديم المساعدة الضرورية لهم، بتنسيق مع السلطات الإسبانية، حسب المصدر ذاته.