أفادت وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، في توضيحٍ صادر عن قطاع السياحة، بأنه “لم يتم توقيع أي عقد مع أي مكتب خبرة”.

وأضاف التوضيح، الذي جاء ردا على بعض المقالات الصحافية، أن القطاع “يُجري استشارات مع عدد من الخبراء، قصد إنجاز خطة لإنعاش وتنشيط القطاع السياحي، خاصة من خلال الشق المتعلق بالنقل الجوي؛ وذلك بالتنسيق مع المهنيين”.