كشفت وسائل إعلامية بريطانية، أن الأمير ويليام وزوجته كايت ميدلتون، ينتظران مولودا جديدا، سينظم لعائلتهم الصغيرة أواخر العام الجاري.

وتصدر خبر الحمل غلاف مجلة “لايف أند ستايل” التي أكدت أن نبأ الحمل بات رسمياً، كما ذكرت في الخبر أن كايت والأمير وليام سعيدان جداً، وهما لا يمانعان أن يكون الطفل الجديد ذكراً بل كل ما يهمهما أن يكون الطفل بصحة جيدة.

ويذكر أن وسائل إعلام أخرى تحدثت عن أن كايت ميدلتون، الحامل في شهرها الـ4، تنتظر توأماً.