أخلت السلطات الأمريكية أكثر من 500 منزل، جراء حريق ضخم في مدينة لوس أنجلوس ثاني أكبر مدن الولايات المتحدة.

ونقلت فرانس برس عن رئيس بلدية لوس أنجلوس إريك غارسيتى قوله: “الحريق الذي يطلق عليه اسم لا تونا كانيون التهم حتى الآن أكثر من ألفي هكتار من المساحات الخضراء وهو أضخم حريق في تاريخ المدينة”.

من جهتها قالت إدارة الإطفاء في لوس أنجلوس، إنها أخلت كإجراء احترازي أكثر من 500 منزل توزعت كالآتي: 300 منزل في ضاحية بوربانك حيث تقع استوديوهات “ديزني” و”وورنر بروس” و180 منزلا في مدينة لوس أنجلوس نفسها، و20 منزلا في بلدية غليندل المجاورة.

ويشارك أكثر من 500 إطفائي في مكافحة الحريق، ويتوقع أن يؤازرهم 100 آخرون سيعودون في الساعات المقبلة إلى لوس أنجلوس من هيوستن بولاية تكساس حيث يشاركون في عمليات الإنقاذ بعد الإعصار “هارفي”.

المصدر: أ ف ب