فكك خبراء متفجرات ألمان، قنبلة أمريكية تعود إلى حقبة الحرب العالمية الثانية، وجدت في مدينة كوبلنز غربي ألمانيا، تزامنا مع إجلاء السكان في محيط فرانكفورت لتفكيك قنبلة أضخم.

وقالت وكالة “فرانس برس”، إن ما يقرب من 21 ألف شخص غادروا مدينة كوبلنز، فيما نجح الخبراء في إبطال مفعول قنبلة تزن 500 كيلوغرام، قبل أن يسمح رجال الإطفاء للسكان بالعودة إلى منازلهم.

وتأتي العملية عشية مغادرة ثلاثة أضعاف السكان الذين أجلوا من منازلهم في فرانكفورت لتتمكن السلطات المعنية من إبطال مفعول قنبلة ضخمة أخرى، في أكبر عملية إجلاء في ألمانيا بعد الحرب، حسبما أكد الوكالة الفرنسية.

ويبلغ وزن القنبلة التي عثر عليها في وسط فرانكفورت 1.8 طن، من صنع بريطاني، فيما سيؤدي تفكيكها إلى إجلاء واسع النطاق يشمل أكثر من 60 ألف شخص.

وقالت السلطات المحلية إن الشرطة ستفرض الإجلاء في ساعات مبكرة الأحد وقد يبقى السكان بعيدا عن المنطقة حتى الثامنة مساء بالتوقيت المحلي.

يذكر أنه دائما ما يعثر على قنابل لم تنفجر نتيجة غارات الحلفاء على ألمانيا النازية في الحرب العالمية في مبان وغابات وحقول وفي بعض الأحيان في حدائق خاصة، على الرغم من مرور بعد 70 عاما على انتهاء الحرب العالمية الثانية.

المصدر: أ ف ب