رفض الإتحادين الإسباني و الدولي تسليم اللاعب منير الحدادي الجواز الرياضي لحمل قميص المنتخب الوطني المغربي.

وحسب ما أكدت قناة “بي إن سبورت” الإخبارية عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، ” فإن الإتحاد المغربي لكرة القدم اتجه إلى محكمة التحكيم الرياضي لحل قضية لاعب فريق برشلونة الإسباني منير الحدادي.

هذا وينوي اللاعب منير الحدادي العودة لحمل قميص المنتخب المغربي، علماً أنه خاض دقائق معدودات رفقة المنتخب الإسباني شهر شتنبر سنة 2014 أمام مقدونيا في ظهوره الأخير، ما جعله يُفكر في تغيير قراره باللعب رفقة “لاروخا”.

وتجدر الإشارة أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تسارع الوقت، لتأهيل اللاعب الحدادي لحمل قميص المنتخب الوطني.