قالت الشرطة الفنلندية، اليوم، إنها اعتقلت 4 مغاربة يشتبه بضلوعهم في تنفيذ عملية طعن في مدينة توركو، حيث قتل خلالها شخصان اثنان وأصيب 6 آخرون.

وأضافت أن أحد منفذي عملية الطعن وصل إلى فنلندا في 2016 ضمن برنامج لطلب اللجوء.

والقتيلان فنلنديان وهناك إيطالي وسويديان بين المصابين. وذكر مكتب التحقيقات الوطني في بيان “وفقا للمعلومات التي حصلنا عليها أثناء الليل يجري التحقيق في حادث الطعن في توركو على أنه قتل بنية الإرهاب”. وفي أعقاب الحادث الذي وقع، يوم الجمعة، أطلقت الشرطة النار على ساق المشتبه به الرئيسي وألقت القبض عليه، بعد مهاجمته المارة بسكين في سوق وسط ساحة بمدينة توركو.

وعززت السلطات إجراءات الأمن في أنحاء البلاد فنشرت مزيدا من الدوريات وعمليات المراقبة تحسبا لضلوع مزيد من الأشخاص في الهجوم.

وجرى تنكيس الأعلام في أنحاء الدولة الواقعة في شمال أوروبا، حيث يندر نسبيا وقوع جرائم عنيفة. وكان جهاز المخابرات رفع مستوى التهديد الإرهابي في يونيوز إلى “مرتفع” من “منخفض”، قائلا إنه أصبح على دراية بخطط لها علاقة بالإرهاب في فنلندا.

المصدر: وكالات