قال محمد حصاد وزير الداخلية إن التعاون بين المغرب والجزائر في المجال أمني ومحاربة الإرهاب يوجد في الدرجة صفر، وتأسف الوزير المغربي لتصريحات الوزير الأاول الجزائري عبد الامالك سلال التي اعتبر فيها المغرب دولة مستعمرة للصحراء.
ودعا الوزير المغربي في حوار مع مجلة “جون أفريك” عبد المالك سلال لزيارة المناطق الصحراوية وستشكل الزيارة فرصة له لمقارنة المستوى التنموي لمدن ألأقاليم الجنوبية مع مدن الجزائر.
وأخبر حصاد أن المغرب منكب حاليا على بناء جدار امني مع الجزائر يمتد من الشمال إلى الجنوب الشرقي، مشيرا أن الجزائر بدأت بدورها في القيام بنفس الشيئ ومعبرا عن اسفه لكون البلدين يديران دهريهما لبعضيهما.