ككل سنة يستقطب مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، آلاف المصلين الذين يفدون على هذه المعلمة الدينية،  لأداء صلاة العشاء والتراويح خلف الإمام المقرئ عمر القزابري.

هذا الإمام الظاهرة، الذي قدم من مراكش إلى الدار البيضاء، يستحق لقب نجم رمضان، لصوته الشجي ولطريقة تجويده وترتيله.