ذكرت سكاي نيوز للانباء ان ولاية هاواي الأميركية أقرت يوم الجمعة رفع سن التدخين، في كافة أنحاء الولاية، إلى 21 عاماً بدءاً من الأول من يناير 2016.

ووقع حاكم الولاية هاواي ديفيد إيجي، الجمعة، على مشروع قانون يرفع السن القانونية للتدخين في شتى أنحاء الولاية إلى 21 عاماً، لتصبح بذلك أول ولاية أميركية تسن قانوناً في هذا الشأن.

ويحظر القانون الجديد أيضاً بيع أو شراء أو استخدام السجائر الإلكترونية لمن هم أقل من 21 عاماً.

وقال إيجي في بيان إن “رفع الحد الأدنى في إطار جهودنا الشاملة للحد من التبغ سيساعد على تقليص التدخين بين شباننا ويزيد من احتمال أن ينشأ أطفالنا بعيدين عن التدخين”.

وقال مكتب إيجي إنه وقع أيضاً على مشروع قانون يحظر تدخين واستخدام السجائر الإلكترونية في متنزهات وشواطئ الولاية، وهي أفعال محظورة بالفعل في كل متنزهات المدن والمقاطعات باستثناء مقاطعة كاوائي.

وتحدد معظم الولايات المتحدة سن التدخين القانونية عند 18 عاماً، في حين رفع عدد من الولايات، لا يتجاوز أصابع اليد الواحدة، سن التدخين إلى 19 عاماً.ورفعت بعض المدن والمقاطعات، من بينها مدينة نيويورك ومقاطعة هاواي، السن القانونية للتدخين إلى 21 عاماً.