أدانت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) الحملة الإشهارية التي قامت بها المختبرات الصيدلانية الفرنسية (سانوفي)

و ذلك من خلال نشر إعلان ترويجي لأحد الأدوية المخصصة لعلاج الإسهال تحذر فيه السياح من قضاء العطلة في مدينة مراكش لتفادي الإصابة بتسمم غذائي في مطاعم ساحتها الشهيرة “جامع الفنا”.

واعتبرت الإيسيسكو، في بلاغ أصدرته يوم أمس الأربعاء بهذا الخصوص، أن “هذا الفعل غير المسؤول يسيء إلى صورة ساحة ثقافية وحضارية صنفتها الإيسيسكو تراثا عالميا للإنسانية، وتجسد نموذجا فريدا للحوار بين الثقافات والحضارات وللتسامح والتنوع الثقافي، كما تمثل أحد ركائز السياحة الثقافية في المملكة المغربية”.

وطلبت الإيسيسكو من منظمة اليونسكو والمنظمة الدولية للسياحة التدخل لدى الجهة المسؤولة عن هذه الحملة الإشهارية من أجل توقيفها والاعتذار عما قامت به.

وكان المكتب الوطني المغربي للسياحة أعرب، أمس الثلاثاء، عن استنكاره واستيائه إزاء هذه الحملة الإشهارية لمختبرات (سانوفي) تربط ساحة جامع الفنا بمدينة مراكش بتسمم غذائي، داعيا هذه المجموعة إلى إيقاف هذا الإشهار فورا.