(الصورة المرفقة رمزية فقط وليست للحادث)

 

بعد مرور ما يقرب من سنة على هروب معتقل يبلغ 32 سنة، من بين أيدي العدالة بتاريخ 21 يوليوز 2014، على طريقة أفلام السينما، مباشرة على إثر صدور حكم قضائي في حقه بالسجن النافذ لمدة سنة بتهمة الاتجار في المخدرات، تكللت جهود المصالح الأمنية في البحث الحثيث عنه، بالنجاح؛ حيث تمكنت من إعادة القبض عليه بعد تحديد مكان تواجده بمنطقة ويسلان القريبة من مدينة مكناس.

وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، نقله موقع “مكناس بريس”، فإن المشتبه فيه، وأثناء عملية إلقاء القبض عليه، كان بحوزته 960 قرصا مخدرا من نوع “نورداز”، و390 وصفة طبية مزورة، كما حجزت الشرطة لديه طابعا مزيفا يحمل توقيع طبيب مختص في الأمراض النفسية والعقلية.

ويضيف البلاغ أنه سيحتفظ بالمشتبه فيه لمزيد من البحث، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في إطار الجهود التي تبذلها مصالح الشرطة لمكافحة مختلف صور الجريمة، خاصة الاتجار في المخدرات.

ـــــــــــــــــــــــــ ابراهيم الوردي ـــــــــــــــ