أصدرت المديرية العامة للأمن الوطني، يوم 12 يونيو قرارا يقضي بتوقيف شرطيين يعملان بولاية أمن مراكش مؤقتا عن العمل، مع إحالة ملفهما على المجلس التأديبي للبت في الإخلالات الإدارية المنسوبة إليهما.

وأوضح بلاغ للمديرية أنه حسب البحث الإداري الذي باشرته ولاية أمن مراكش في هذا الموضوع، فإن الموظفين المذكورين قبلا منفعة عينية أثناء مزاولتهما لمهام نظامية بالشارع العام، كما أنهما أخلا بواجبات الطاعة والانضباط التي يفرضها النظام الأساسي لموظفي المديرية العامة للأمن الوطني.

وتندرج هذه الإجراءات التأديبية، حسب المصدر ذاته، في إطار الجهود التي تبذلها المديرية العامة للأمن الوطني لتدعيم آليات النزاهة والشفافية والتخليق في صفوف موظفي الأمن الوطني.