قال رئيس تشاد “إدريس ديبي اتنو” ان الاتحاد الافريقي يشتاق الى عودة المغرب، وان ما قام به الملك محمد السادس من جهود من اجل افريقيا تستلزم الاحترام والتقدير.
ولم يخف إدريس ديبي، في تصريح لوسائل الاعلام الفرنسية، بهجته وبهجة كل أصدقاء المغرب لهذه المبادرة الملكية الجريئة والنبيلة مؤكدا ان شعب المغرب وملكه موجودان في قلوبنا”، وكما اشتاق لنا كثيرا، فقد اشتقنا له اكثر”.
وجدير بالذكر ان الرئيس التشادي لم يتمكن من حضور الخطاب الملكي بسبب التزامه بالسفر لحضور موعد هام في اوروبا.