ألقت الشرطة الكندية القبض على شخصين ، قالت إنهما نفذا الهجوم على مسجد فى مقاطعة كيبيك الكندية ليلة امس الاحد مما اسفر عن مقتل 6 مصلين واصابة ثمانية بجروح متفاوتة الخطورة.

وحسب قناة “روسيا اليوم” الإخبارية، فإن الشرطة الكندية قالت ان منفذي الجوم هما  طالبان، أحدهما من أصول مغربية.

وأعلنت الناطقة باسم إدارة الأمن فى “كيبيك، كريستين كولومب، فى تصريحات للصحفيين، أن الشرطة تمكنت من القبض على الشخصين المشتبه فى تنفيذهما الاعتداء الذى تتعامل معه “كعمل إرهابى”.

من جهته، قال “ترودو”: “ندين هذا الاعتداء الإرهابى الذى استهدف مسلمين موجودين فى مكان عبادة وملاذ”، معربًا عن “تعازيه الحارة لعائلات وأصدقاء القتلى”، وتمنياته “بالشفاء العاجل للجرحى”، متابعًا: “المسلمون الكنديون يشكلون عنصرا مهما فى نسيجنا الوطنى، وأعمال جنونية مثل هذه لا مكان لها فى مجتمعاتنا ومدننا وبلدنا”.