أعلن بنك المغرب أن صافي الاحتياطات الدولية بلغ 194,1 مليار درهم حتى 5 يونيو 2015 ، مسجلا ارتفاعا بنسبة 15,2 في المائة على أساس سنوي.
وأوضح البنك، الذي أصدر مؤخرا مؤشراته الأسبوعية، أن هذه الاحتياطات ظلت على المستوى نفسه مقارنة مع الأسبوع الذي سبقه.وخلال الفترة ما بين 4 و10 يونيو 2015، ضح البنك المركزي مبلغ 36 مليار درهم، 20 مليار منها على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام بناء على طلب عروض و 16 مليار درهم برسم عمليات ائتمان مضمونة منحت في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة.وخلال نفس الفترة، استقر المعدل البنكي في 2,50 في المائة، مقارنة مع الأسبوع السابق، في حين تحسن الحجم اليومي المتوسط للمبادلات بشكل ملموس حيث انتقل من 5,4 ملايير درهم إلى 4,2 مليار درهم.
وخلال طلب العروض الذي أجري في 10 يونيو، قرر بنك المغرب ضخ مبلغ 19 مليار درهم برسم تسبيقات لمدة 7 أيام.
وعلى أساس سنوي، فإن وتيرة تطور مجمع م 3 سجلت في مارس 2015 ركودا بنسبة 7,2 في المائة، يغطي أساسا تباطؤ وتيرة ارتفاع القروض البنكية بنسبة 2,9 في المائة بعد 1ر4 في المائة، ارتفاع معدل نمو المديونيات الصافية في الإدارة المركزية بنسبة 2,8 في المائة بعد 5ر0 في المائة وتلك المتعلقة بالاحتياطات الدولية الصافية بنسبة 21,2 في المائة ، مقابل 20,5 في المائة.وارتفع سعر الدرهم، خلال الفترة الممتدة ما بين 4 و10 يونيو 2015 ، ب 0,54 في المائة مقارنة مع الأورو، وب 0,87 في المائة مقارنة مع الدولار.