ذكرت مصادر مطلعة لموقعنا ان شخصا في عقده الثالث لفظ أنفاسه الأخيرة قبل قليل بالقرب من مقر الجماعة الحضرية اولاد تايمة، بعد أن باغتته أزمة قلبية مفاجئة.

هذا ووفق مصادر محلية؛ فإن الهالك كان يسير قبل أن يحس بدوار شديد وضيق على مستوى التنفس، ليسقط مغشيا عليه، حيث يتأكد للمارة فيما بعد أنه لفظ أنفاسه.

هذا وفور علمها بالحادث هرعت مصالح الأمن والسلطات المحلية ورجال الوقاية المدنية إلى عين المكان حيث جرى نقل جثة الهالك إلى المستشفى لاخضاعها للتشريح، فيما تم فتح تحقيق من طرف السلطات الأمنية لمعرفة ملابسات هذا الحادث، والذي تبين بعد حضور عائلة الهالك انه كان يعاني قيد حياته من أزمة صحية على مستوى القلب طبقا للأوراق الطبية المدلى بها.