أعلن وزير داخلية تتارستان أرتيوم خوخورين أن قوات الأمن في هذه الجمهورية الروسية تمكنت من قطع دابر نشاط جماعة خططت لشن هجمات إرهابية على مصنع للطائرات وغيره من المنشآت.

وقال الوزير في اجتماع أمني مكرس لحصيلة عام 2016 الماضي اليوم، “تم قطع دابر نشاط جماعة سعت إلى تنفيذ هجمات إرهابية في أراضي تتارستان، وكان مصنع قازان للطائرات هدفا رئيسيا لها”.

وأضاف: “كما وجه رجال الأمن في تتارستان بالتعاون مع هيئة الأمن الفدرالية الروسية ضربة جديدة إلى منظمة “حزب التحرير” الإرهابية (المحظورة في روسيا)، وتم فتح 13 قضية جنائية بحق عناصر فيها، بينهم مشاركة في خلية نسائية في مدينة ألميتييفسك ومجموعة من المنحدرين من تتارستان يقيمون حاليا في السويد ويقومون بالدعاية للقيام بأعمال راديكالية بين مستخدمي الإنترنت الناطقين بالروسية”.

تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن مصنع قزان للطائرات أسس في عام 1927 وتصنع فيه طائرات مدنية وحربية ومتخصصة، بينها طائرات من أنواع “بي-2″ و”بي-8″ و”تو-16″ و”تو-160″ و”إيل-62 ام” وغيرها.