ذكرت مصادر مطلعة لموقعنا ان دوار سيدي حميدة الموجود على مستوى جماعة سيدي علي بن حمدوش بأزمور ضواحي مدينة الجديدة اهتز ،ليلة أمس، على وقع عملية انتحار مروعة، قام خلالها شاب عشريني بقتل نفسه بإضرام النار في كامل جسده.
وحسب نفس المصادر فإن الهالك كان يمر بظروف اجتماعية جد صعبة، وقد قام بسكب “الدوليو”، ثم أضرم النار بجسده، في مشهد وصف بالخطير.
وأضافت المصادر ذاتها بأن مصالح الدرك الملكي وفور توصلها بإخبارية حلت بعين المكان مرفوقة بالوقاية المدنية التي نقلت بسيارة للإسعاف الشاب على وجه السرعة إلى المستشفى المحلي لمدينة أزمور، إلا أنه فارق الحياة نتيجة خطورة الحروق التي أصيب بها.