وردنا قبل قليل خبرا مفاده ان جلالة الملك محمد السادس لن يحضر قمة الاتحاد الافريقي المزمع عقدها بأديس ابابا عاصمة اثيوبيا.

ومن المرتقب ان يعين جلالته وفدا رفيع المستوى لتمثيله في هذه القمة التي ستشهد على المصادقة على هودة المغرب الى الاتحاد الافريقي.

وكان جلالته قد ترأس مجلسا للوزراء صادق خلاله على مشروع قانون يتعلق بالنظام التأسيسي للاتحاد الافريقي، واعطى تعليماته حينها لعرضه على انظار مجلس النواب ومجلس المستشارين.

وقد تناقلت مواقع كثيرة نبأ تأجيل جلالة الملك لرحلته التي كانت مقررة الى غانا وجنوب السودان الى وقت لاحق.