ذكرت مصادر إعلامية مغربية ان الهزيمة الاخيرة للمنتخب الوطني المغربي ضمن نهائيات كأس إفريقيا خلفت تذمرا وحزنا كبيرا لدى أعضاء الفريق.
وحسب نفس المصادر فقد تبادل أعضاء المنتخب الوطني التهم فيما بينهم حول المسؤول عن الخسارة مما ينبئ بهزيمة جديدة في المباراة القادمة أمام فريق دولة الطوغو.