بنعبد العالي، خاص ب”ماذاجرى”:

هاد لكلام قالوه ناس الغيوان، آسي بنكيران ، ماشي أنا:

الشاهد يزور لعمى. . والحاكم ما يدوق المعنى
يا بنادم دار الصابون ما شي جفنة
الطعام إلى سخون رد اللقمة

راه ما بغيتهاش ليك اصاحبي، شحال وصيناك وشحال قلنا ليك راه غايديو ليك مجلس النواب “واخا رشحتي لعثماني، أو جبتي من القبر سعيد الجماني”…
الله يرحم الحاج خطري ولد سيدي سعيد لجماني، شحال قالوا فيه ديال النكت والحكايات، ولكن الراجل كان وطني، وكان زعيم في قبيلتو، ومللي عيطات عليه الوقت، قال ليهم من بلادي نخلق.
تكلمتي هاذ يومين اللي فاتو، على الوطنيين، وكان حاضر معاك عبد الرحمان اليوسفي، والله ماعرفنا آش وقع؟ أنا بعدا كنقترح على حزب الاستقلال يبدل السمية، راه المغرب استاقل 65 عام هاذي، ودابا خصنا نشوفو القدام، بغينا احزاب البناء والتشغيل والكرامة والأداء.
إوا والاتحاد الاشتراكي؟ علاش ما بغاش يبدل السمية؟ فاين هي الاشتراكية بعدا؟ فاين هو ماركس، وانجلز، ولينين، وستالين، وبريجنيف؟…هاذا زمن بوتين وروسيا …وحتى الرفيق بنعبد الله خصو يشوف شي سمية اخرى، مثلا حزب البيريسترويكا!!أو حزب الكلاسنوست!!! راه “الحر غير بالغمزة يفهم”.
نرجع ليك اصاحبي، ياك بعدا قلتها ليك قبل ما يديروها، قلت ليك راه المخازنية صعاب، وغا يسدو عليك الباب ،وغا تبقا تقول: “الحباب الحباب”، الموهيم ما تقولش “ألحبيب ألحبيب”، باش ما يسمعكش المالكي، ويجي يجري.
شوف بعدا كي دارو ليها!! جابو عبد الواحد الراضي، بالحق والقانون، والسن لكبيرة، باش يترأس الجلسة ديال تنصيب لحبيب المالكي، ههههه، بجوج من الاتحاد الاشتراكي، إوا موت انت بالفقسة!!! وبجوج شاخوا في البرلمان، وبجوج ما شفنا منهم والو،،،ومللي غا ينوض عبد الواحد من الكرسي نهار الاثنين، غايقول بصوت عالي: “ولاد عبد الواحد واحد” و يجلس لحبيب المالكي.
بعدا راه لحبيب المالكي، قالوا ليا ولد عائلة ديال القياد، وقالوا لي راه عبد الواحد الراضي ولد عائلة ديال القياد، غير واحد في الغرب، وواحد في ابي الجعد.
قالوا ليا لحبيب المالكي فات سبعين في عمرو، والراضي فات 80 في عمرو..الموهيم غير عشر سنين ديال الفرق.
قالوا لي المالكي دخل البرلمان هادي 25 عام، والراضي دخل ليه اكثر من خمسين عام هادي، غير 25 عام دالفرق.
قالو ليا الراضي، ديما راضي، والمالكي ديما مالكي!!! خدمو بجوج في ايام ادريس البصري، ونالو الرضا من وزير الداخلية المشهور، وكيخدمو بجوج في ايام محمد حصاد، الوزير المغمور، والرصا هنا ماشي مهم.
كيقولو ناس زمان، اسي بنكيران: “راح ذاك زمان بناسو، وجا هاد الزمان بفاسو”، آه، قولي راه راح داك الزمان بفاسو، وجا هاد الزمان بفاسو…ولا بدلها هكذا: راح داك زمان بناسو، وجا هاد الزمان بناسو، وكيف قلنا: ولاد عبد الواحد، راهم واحد، فيهم لحبيب، والطبيب، والمجيب. والخايب..وفيهم داك اللي كيدي ويجيب، الله يلطف بنا وخلاص.
ايوا..الله يعز لحكام، اسي بنكيران، وغدا غا نصدمك،،وخا حنا صحاب.