قرر رئيس الحكومة المكلف الاجتماع مع زعماء الاحزاب قصد مناقشة كل الخيارات والسبل المتعلقة بانتخاب رئيس مجلس النواب.

وقال عبدالاله بنكيران لمصادر مقربة ان يديه غير قابلتين للي، وانه يفضل ان يدخل بحكومة اقلية ويتم اسقاطها في البرلمان وفق معايير دستورية، على ان يتم إسقاطه خارج البرلمان او تركيعه.

وجدير بالذكر ان الاغلية البرلمانية خارج العدالة والتنمية والتقدم والاشتراكية والاستقلال عازمة على تنصيب لحبيب المالكي رئيسا لمجلس النواب وهو ما قد يؤدي الى استقالة عبدالاله بنكيران او قبوله لمشاركة الاتحاد الاشتراكي خاضعا للاملاءات التي فرضت عليه.