كتب الممثل والمخرج المغربي شفيق سحيمي في حسابه الخاص بالفايسبوك انه قرر  طلب اللجوء السياسي في الجزائر.

ووجه محمد شفيق السحيمي رسالة إلى الملك محمد السادس قال فيها : ” بلغني أن مدير قطبكم العمومي و المعين بظهير، بعد أن تآمر على إبعادي من المغرب، سيشرع في إتمام تصوير مسلسلي شوك السدرة و بدوني و بدون احترام العقد الذي بيني و بينه، مصرا بذلك على هضم حقوقي المادية و المعنوية”.

وقالرالسحيمي” أن الملك ليس له علم بما يقوم به العرايشي…ولكنني قررت اللجوء إلى الجزائر لأمارس حقي في الإبداع!و سأعمل كل ما يتيح لي منع بث أي صورة و لو واحدة من أعمالي بتلفزة العرايشي… و من الآن فصاعدا”.

تعليقنا:عمل كهذا يصعب التعامل معه بالمنظور الضيق لانه مهما كانت المضايقات فالقضاء موجود قي الوطن وهو على الاقل اكثر شفافية ةحياد من القضاء الجزائري.

ومع ذلك ننشر للمثل شفيق سحيمي رسالته