رغم أن السلطات الإدارية الوصية على الجانب الديني في المغرب لا تستند إلا على رؤية الهلال بالعين بالمجردة لكي تعلن بداية شهر رمضان الكريم، فإن بعض المراصد العلمية تنبأت بحلول الشهر العظيم يوم الخميس 18 من شهر يونيه.
واكدت المعطيات الحسابية التي اعتمدتها هذه المراصد أن رؤية الهلال لن تكون متاحة يوم 17 يونيه، بينما ستصبح جلية يوم 18 يوم بالمدن الجنوبية، وخاصة طانطان وكلميم وسيدي إفني.
وبالرجوع إلى أحوال الطقس فإن السماء ستكون صافية في هذه المدن وهو ما سيسمح برؤية هلال شهر رمضان واضحا.
ادخل الله الشهر الكريم على جميع المسلمين في كل أقطاب الارض بمزيد من الأجر والثواب، وعلى العالم الإسلامي بمزيد من السلم الذي يثوق إليه.