انتقد حميد شباط بشدة من سماهم بمناضلي الداخل، ويقصد طبعا الثلاثي حجيرة وغلاب وبادو وقال إن”مناضلي الداخل يتآمرون ضده”، وذلك في الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني للحزب التي تنغعقد فيهذه الاثناء .

وعن اتهامه بالغنى الفاحش وبالتوفر على جنسية اجنبية قال شباط “ليس لدي لا ثروة ولا أملك سوى بيتي، لا أملك أي دولارات، ولا أتوفر على الجنسية الإسبانية، كما قالوا عني، إنهم يتآمرون على الحزب، إنه العبث”.

ووجه حميد شباط تحية خاصة لعبد الإله بنكيران ل “مقاومته وتحركه من أجل تشكيل الحكومة المقبلة” معتبرا أن “هناك خوف من تحالف الاستقلال والعدالة والتنمية”.