بعد مأساة الأم فتيحة بالقنيطرة التي اضرمت النار في نفسها، وبعد اسبوعين على احراق شخص آخر لنفسه بأحد معاهد العاصمة، هاهي منطقة باب الاحد بمدينة الرباط تهتز اليوم على وقع إقدام شخص آخر على اضرام النار في جسده امام مركز الشرطة.

وقد تم نقل الضحية بشكل مستعجل الى المستعجلات بمستشفى ابن سينا، في حين اكد شهود عيان انهم شاهدوا المعني بالامر في حالة هيجان كبيرة قبل إقدامه على هذا الفعل.

وسنعود لاحقا الى تفاصيل الحادث.