وصف الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب امس، المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست بأنه رجل أحمق.

وانتقد ترامب إرنست، في تصريح أمام مؤيديه في مدينة هيرشي بولاية بنسلفانيا، حيث قال : “لا أعرف ما إذا كان هذا الرجل الأحمق جوش إرنست يتحدث عموما مع الرئيس أوباما. تعيين متحدث صحفي مناسب هو أمر بالغ الأهمية، وهو (إرنست) ركيك للغاية”.

وأشار ترامب إلى الأسلوب الضعيف للمتحدث باسم البيت الأبيض في نقل رسائل الرئيس الأمريكي، موضحا “أن خبرا إيجابيا يبدو سلبيا في تفسيره”.

وذكر ترامب أن إرنست يستطيع إعلان القضاء التام على “داعش” وكأن ذلك أمر مؤسف، مرجحا أن تناقضات عديدة كهذه بين موقفي الرئيس الأمريكي والمتحدث باسمه يمكن تفسيرها بأن إيرنست يتلقى أوامر من أطراف أخرى.

يذكر أن المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست اتهم ترامب الاثنين الماضي بتشجيع موسكو على شن هجمات إلكترونية مزعومة بهدف قرصنة معلومات حساسة أضرت بشعبية منافسة الرئيس المنتخب السابقة في السباق الرئاسي هيلاري كلينتون، فضلا عن زعم إرنست وجود علاقات مالية بين ترامب وروسيا وقناة RT على وجه الخصوص.

وكان العديد من المسؤولين الأمريكيين قد وجهوا إلى روسيا اتهامات لا أساس لها من الصحة بشن هجمات إلكترونية ضد المؤسسات والمواطنين في الولايات المتحدة في مسعى إلى التأثير على نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة.