ذكرت مصادر مؤكدة لموقعنا أن جلسة المواجهة بين سعد لمجرد و المشتكية لورا بريول و التي كانت ستجرى بين الطرفين، ألغيت بعدما توصل قاضي التحقيقات بقصر العدالة، بتقرير الخبرة الطبية الذي قامت به الفتاة الفرنسية بطلب من هيئة دفاعها.
و أثبتت الخبرة الطبية حسب نفس المصادر أن الفتاة الفرنسية تعرضت فعلا للاغتصاب و التعنيف حيث تعاني من ردود بسبب الإصابات التي تعرضت لها، بالإضافة إلى معاناتها من الصدمة والتي أثرت على حالتها النفسية.
و اعتبر متتبعون في الإطار القانوني، أن نتيجة الخبرة الطبية، من المنتظر أن تعقد مهام هيئة دفاع سعد المجرد.