ذكرت وسائل إعلامية محلية أن بعض التلاميذ أصيبوا مساء أمس بجروح، إثر اعتداء تعرضوا له من طرف عصابة مدججة بالسيوف، داخل الحافلة التي تقلهم إلى منازلهم، بمدينة وجدة
نفس المصادر ذكرت أن التلاميذ يتابعون دراستهم بثانوية السلام بحي الواد الناشف، وقد تفاجأوا بهذا الاعتداء غير المسبوق، مؤكدة أن حالة من الرعب والخوف انتابت التلاميذ، في وقت لم تتأكد بعد الأسباب الحقيقية وراء هذا الاعتداء.