ذكرت مصادر إعلامية اسبانية أن مهاجرا مغربيا، قام اليوم، بإضرام النار في جسده أمام السفارة المغربية بالعاصمة الإسبانية مدريد.
وحسب نفس المصادر فإن هذا المهاجر المغربي المدعو “مصطفى.ي” والبالغ من العمر 50 عاما، أضرم النار في جسده لشعوره حسب اعتقاده بالحكرة، لعدم قيام السفير المغربي بحل مشاكله مع السلطات الإسبانية بخصوص أوراق إقامته.
وأضافت ذات المصادر بأن هذا المهاجر المغربي، جردته السلطات الاسبانية، أخيرا، من أوراق الإقامة بعد 15 سنة من الإقامة الشرعية والمساهمة في صندوق الضمان الاجتماعي الإسباني، بدعوى إقامته بالمغرب لمدة فاقة 6 أشهر خلال الأزمة المالية التي كانت تمر منها البلاد، وهو الأمر الذي اعتبره “حكرة”، ليقرر اللجوء للسفارة المغربية التي لم تتفاعل مع قضيته.