تداول العديد من رواد الفايسبوك ومواقع التهريج الجزائرية صورة للزعيم البوليساريو  ابراهيم غالي المتهم بالاغتصتب والفساد في اسبتانيا وهو سلتقط صورا تذكارية على شواطيء المحيط الاطلسي، ربما بمنطقة المركرات خلال زيارته الاخيرة لكتائبه.

ويظهر في الصورة التي نتشرها  زعيم الانفصاليين وبعض مرافقيه  ولمم يتسن لموقعنا التأكد من مكان وتاريخ التقاط هذه الصورة.