لحظات مثيرة، من الرعب والخوف، تلك التي عاشها زبناء أحد قطارات “لخليع” ليلة أمس، حيث أكد أحد الركاب لموقعنا أن عصابة إجرامية متكونة من 3 عناصر مدججين بأسلحة بيضاء، هاجموا ركاب القطار المتوجه من المحمدية نحو محطة الدار البيضاء الميناء، مستغلين غياب الأمن، حيث قاموا بسلبهم حاجياتهم الخاصة، من هواتف و محافظ و كل شيء ذو قيمة مادية.

و قد كان على عناصر العصابة انتظار وصول القطار إلى مكان مظلم ضواحي عين حرودة، ليقوموا بتشغيل صافرة الإنذار من أجل إجبار سائق القطار على التوقف ، وهو ما حصل بالضبط تضيف مصادرنا، ليفروا بعدها و بحوزتهم عدد مهم من المسروقات.