أفاد بلاغ للوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، بأن 94,1 % من الأفراد يتوفرون على هواتف متنقلة خلال 2014، 13 % منهم يتوفرن على أكثر من رقم هاتف متنقل وذلك بانخفاض قدره 4 نقاط مئوية مقارنة مع سنة 2013.
وأبرزت الوكالة، التي نشرت النسخة الـ11 للبحث الوطني السنوي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدى الأسر والأفراد برسم سنة 2014، أنه من بين الأفراد الذين يتوفرون على هاتف متنقل، هناك 38,2 في المائة يتوفرون على هاتف ذكي خلال سنة 2014، مضيفة أن حظيرة الهواتف الذكية بالمغرب خلال هذه السنة بلغت 9,4 مليون، مسجلة زيادة بنسبة 15,7 في المائة مقارنة مع سنة 2013.وأشارت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات إلى أن حوالي 41 في المائة من الأفراد غير المتوفرين على هاتف متنقل ينوون الحصول على هذا الجهاز خلال الأشهر الـ12 المقبلة و43 في المائة من بين هؤلاء يرغبون في اقتناء هاتف ذكي.وحسب المصدر ذاته، فقد سجلت نسبة الأسر المجهزة بالهاتف الثابت تراجعا خلال سنة 2014، إذ بلغت ما يزيد قليلا عن 24 في المائة وذلك لانعدام المنفعة من هذا الجهاز بسبب وجود الهاتف المتنقل حسب رأي الأسر المستطلعة.وتم إنجاز البحث خلال الفصل الأول من سنة 2015، بحيث يمكن من تتبع مجمل التطورات التي شهدها سوق الاتصالات خلال 2014، وبعض التوجهات والتحولات الجارية على مستوى الساكنة المغربية بالموازاة مع تطور دمقرطة الانترنيت.وشملت عملية تجميع المؤشرات الرئيسية المعدات والولوج واستعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من قبل الأسر والأفراد في المغرب إضافة إلى استخدام شبكات التواصل الاجتماعي.