حل الملك محمد السادس، قبل قليل ، بأتاناناريفو، في زيارة رسمية لجمهورية مدغشقر،  بعد أن غادر اثيوبيا صباح اليوم.
وكان في استقبال العاهل المغربي بمطار إيفاتو الدولي، الرئيس الملغاشي هيري راجاوناريمامبيانينا.
ويضم الوفد المغربي الذي حل بمدغشقر كلا من مستشاري جلالة الملك فؤاد عالي الهمة وياسر الزناكي،ووزير الشؤون الخارجية والتعاون صلاح الدين مزوار، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، ووزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد، ووزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش، والوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون ناصر بوريطة.