بشكل مفاجئ ومثير، كشف القيادي والنقابي المعروف محمد يتيم أسرارا قوية عن لقاء عبد الإله بنكيران بإدريس لشكر، وقال يتيم إن هذا الأخير دعا رئيس الحكومة إلى التخلي عن التجمع الوطني للأحرار والإسراع بتكوين الحكومة مادام الاتحاد الاشتراكي جاهزا..

وأوضح يتيم في مقال نشره بالموقع الرسمي للعدالة والتنمية أن الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي عبر عن  استعداد حزبه تسهيل مأمورية رئيس الحكومة، داعيا في نفس الوقت رئيس الحكومة المعين إلى “تشكيل الأغلبية بدون انتظار الأحرار”، غير أن ابن كيران رفض ذلك، مفضلا انتظارهم، قبل أن يخرج لشكر بمواقف ملتبسة بعدها.

وكشف يتيم في نفس المقال أن ما طبع انطلاق المشاورات مع عزيز أخنوش، الرئيس الجديد لحزب الأحرار، هو منطق الاشتراطات المسبقة الذي لا ينسجم مع منهجية تشكيل الأغلبيات الحكومية.